الاردن
أفكار مريحةالبركة فيناصحة و عافيةملح الحياة

أُردنيات يحولنَ منازلهن لمصانع منتجات يدوية

قامت مجموعة نساء أُردنيات ” ربات منزل “ بالاستفادة من مواد أولية بسيطة توافرت بين أيديهن، واستغلالها في تصنيع تحفاً فنية وحلي نسائية ومنتجات غذائية من داخل بيوتهن، مُنفرِدات أو بإشراف ومساعدة الجمعيات الخيرية، وقَمنَ بعرض منتجاتهن اليدوية في قاعة داخل العاصمة عمّان لبيعها، رغبة منهن في إعالة أزواجهن وعائلاتهن.

“رائدة أبو زيد” إحدى النساء المشاركات في المعرض تقوم بإعادة تدوير المواد التالفة لتنتج تحفاً فنية مُتقَنة يظن من يراها أنها مصنوعة من مواد أولية أصليّة، وتعتبر “رائدة ” أنَّ هذه الحرفة التي اكتسبتها نتيجة التحاقها بدورات في الجمعيات الخيرية، قد جعلت منها إمرأة منتجة تساعد زوجها بالإنفاق على أولادها وعلى حاجات المنزل.

كذلك قامت كل من“عريب مهيار ” وشقيقتها بعرض تحفاً تم صنعها يدوياً من مواد بسيطة كالأخشاب ومواد شمعية وأوراق ملونة مشيرتان إلى أنهما قادرتان على صنع أيِّ تحفة من الورق والأخشاب بفترة زمنية لا تقل عن أسبوعين، شريطة توافر الفكرة.

لم يقتصر المعرض فقط على التحف الفنية المصنعة يدوياً، بل إنه تضمن أيضاً منتجات غذائية منزلية الصنع، وعطور مركبة منزلياً، ومنتجات تراثية كالألبسة التقليدية للمرأة الأردنية وأقمشة فلسطينية تراثية، وبعض المنتجات التركية والخليجية.

لمزيد من المعلومات : موقع كاميرا الأردن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق