أطلقت منظمة “إنقاذ الطفولة Save Children” بالتعاون مع عدة مراكز شبابية ناشطة داخل مخيم الزعتري فيديو: “ZA’TARI 360” على أنغام أغنية الفنان محمد عسّاف الأخيرة ASSAF 360 “يلا يلا”، وقام أطفال الزعتري بتأدية البطولة بهذا الفيديو بالتزامن مع يوم اللاجئ العالمي الموافق 20 يونيو، ليذكروا العالم بحقوقهم بالعيش الكريم والتعليم، ولإظهار الجانب الإيجابي لحياتهم وقدرتهم على إنتاج السعادة من لاشيء، فظهروا وهم يرقصون ويلعبون ويشجعون منتخباتهم المفضّلة.

يُظهر الفيديو طريقة الحياة التي يعشها لاجئ الزعتري في البقالة، المطعم، الخيمة، الملعب، الشوارع، النادي الرياضي، وشارك الكبار مع الأطفال بهذا الفيديو، ومن اللافت أنّ أغنية “يلا يلا” للفنان محمد عسّاف تجاوزت 1.5 مليون مشاهدة في أقل من شهر، وتم إنتاج هذه الأغنية خصيصاً لحفل افتتاح كونغرس الفيفا 64 بالبرازيل تزامناً مع انطلاق نهائبات كأس العالم بالبرازيل، ولأنَّه ابن الشعب الفلسطيني، وابن مخيمات اللجوء، ولأنّه محمد عسّاف أحبَّه الكبير والصغير تقديراً لصدقه، وبساطته.

لمزيد من المعلومات عن منظمة إنقاذ الطفولة: موقع الكتروني، فيس بوك، تويتر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق