سوريا, تونس
الفنون @arموسيقى

مهرجان أيام قرطاج الموسيقي يكرّم صناجة الغناء العربي

من “خمرة الحب” إلى “قل للمليحة” إلى عشرات الروائع التي قدمها الفنان السوري الأصيل صباح فخري عبر من خمسين عاماً من العطاء الفني، لهذا وأكثر كرمت وزارة الثقافة والمحافظة على التراث في تونس السبت الماضي الفنان السوري صباح فخري ومنحته الوسام الأكبر للإستحقاق الثقافي.

وزيرة الثقافة التونسية لطيفة لخضر الفنان السوري قلَّدت الوسام بحضور وزير العدل محمد صالح بن عيسى والفنان اللبناني مارسيل خليفة وثلة من نجوم الفن والثقافة التونسيين، وبحسب رويترز عبر فخري الذي يحضر ضيف شرف على مهرجان أيام قرطاج الموسيقية في دورته الثانية عن اعتزازه الكبير بمنحه الوسام الأكبر للاستحقاق الثقافي، وقال إنه أعاد له ذكريات سابقة عندما منحه الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة وسام تونس الثقافي في العام 1975. وكشف الفنان السوري المولود في العام 1933 عن تحضيره لكتاب يضم سيرته الذاتية تحت عنوان  “من كل روض زهر.. ومن كل واد حجر” يروي فيه مسيرته الفنية الطويلة.

ويعتبر فخري أحد اكثر المطربين شهرة في العالم العربي وأقام حفلات غنائية في بلدان عربية وأجنبية كثيرة، ودخل الفنان السوري صاحب الصوت الفريد موسوعة غينيس للارقام القياسية بعد أن استمر في الغناء لمدة عشر ساعات متواصلة في حفل بمدينة كراكاس الفنزويلية، وحظي الفنان بشهادات تقدير ونال عديد التكريمات وحصد الكثير من الجوائز من مهرجانات ومنظمات ودول عربية وأجنبية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق