النصيحة كانت بجمل! لهذا المثل الشعبي قصة ترمي في مغزاها إلى أن النصيحة التي تأتيك في وقت الحاجة قد ترشدك إلى طريق الخروج من ظرفٍ صعب تمر به أو ترشدك إلى تصرّف مناسب قد يغيرك نحو الأفضل فخذها واستخدمها على قدر حاجتك، ولكن ماذا لو كانت هذه النصيحة كتاباً ؟

مشروع “تحت35” من المشاريع الشبابية التي انطلقت على شبكة الانترنت والموجهة لدعم وتلبية طموح الشباب العربي في تغيير أنفسهم وواقعهم والذي يعتبر بحسب القائمين عليه منبراً جديداً للشباب حيث يُعنى بتقديم محتوى متنوع وغني، حيث كان مشروع ” النصيحة بكتاب” هو آخر أعمالهم، وبفكرة تلامس الحاجة لتشجيع القراءة وبطريقة ممتعة، يقومون بتقديم كتاب في كل أسبوع يكون من اقتراح المتابعين لهم في صفحتهم على الفيس بوك، والحديث عنه بشكلٍ يتطرق إلى محتواه بشكلٍ عام دون الخوض بتفاصيله وسطوره، الأمر الذي يبعث نوعاً من التشويق لدى القارئ ولايؤثر على متعته في قراءة الكتاب.

المشروع كان بالتعاون مع دار ممدوح عدوان للنشر والتوزيع ودار الرحبة، ولكي تكونوا جزءاً منه بإمكانكم إضافة آرائكم ونصائحكم حول كتابٍ أعجبكم والتواصل معهم، لعل مقترحكم يكون نصيحة مفيدة وتؤثر بشخصٍ ما بشكل أو بآخر.

لمزيد من المعلومات: صفحة تحت 35 على الفيس بوك  ،  تحت 35 على اليوتيوب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق