السعودية
حول عالمنا @arريادة إجتماعية

السعودية مريم بن لادن أول امرأة تسبح ١٠١ ميلاً من نهر التايمز

عشرة أيام من السباحة قضتها السعودية مريم بن لادن في قطع ١٠١ ميلاً من نهر التايمز في المملكة المتحدة لتكن بذلك أول امرأة وثالث شخص في العالم يقطع هذه المسافة، وذلك بهدف تشجيع النساء على المشاركة في الأنشطة والفعاليات الرياضية ولزيادة الوعي بمأزق اللاجئين السوريين حول العالم.

إذ انطلقت مريم من جسر “فولي” على نهر التايمز بالقرب من أوكسفورد في ال٣ من حزيران (يونيو) وأنهت السباحة عند حاجز “تيدينغتون لوك” في لندن يوم 12 من نفس الشهر.

ووفقاً ل (بي آر نيوزواير) قالت مريم بن لادن: “أنا فخورة جدا بكوني أول امرأة تقطع هذه المسافة سباحة، لأبرهن للعالم أن المرأة السعودية قادرة على تحقيق طموحها”، وأضافت: “هدفي هو زيادة الوعي بمأزق الأزمة السورية، كما أنني أسعى لتشجيع النساء على المشاركة بالألعاب الرياضية، ولأثبت لهم بأن المرأة قادرة على تحقيق أي شيء تريده”.

تلقت مريم التدريب لمدة سنتين على يد المدربة فيونا ساوثويل لتهيء نفسها لخوض هذه التجربة التي تعتبر خطيرة من نوعها بفعل التيارات القوية والدوامات وارتفاع نسبة التلوث في النهر.

وعبرت مريم عن الدعم الذي تلقته من مدربتها وعائلتها ومشجعيها، فهذا التشجيع كان سبباً مهماً في استمرارها وإصرارها على قطع هذه المسافة.

يذكر أن مريم بن لادن هي طبيبة أسنان سعودية، أرادت أن تثبت للعالم أنه بإمكان المرأة تحقيق طموحها الذي طالما حلمت به، كما وأرادت أن ترفع مستوى الوعي بالقضايا المهمة عالمياً خاصة قضية اللاجئين السوريين الذين يعيشون ظروفاً صعبة في أيامنا هذه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق