فلسطين
موسيقى

الجميلة نويل خرمان: تدمج الأغنية العربية بالأجنبية لتخلق تواصلا ثقافيا رائعا!

صاحبة الصوت المخملي الهادئ الصاخب بالوقت نفسه نويل خرمان قد أوجدت لنفسها لونا غنائيا مميزا وفريدا من نوعه تظهر به طبقات صوتها الرنان، وهو أسلوب تمزج فيه لونين مختلفين من الغناء العربي والأجنبي، وقد مكّنتها قدرتها وإتقانها لخمس لغات على الوصول إلى جهور واسع يترقب بشوق كل جديد منها.

الفتاة الفسطينية البالغة من العمر 18 عاما ترسل عبر غنائها المتعدد اللغات وإحساسها العالي رسائل حب وسلام؛ كما يشهد لها رقة اختياراتها وذوقها العالي لإخراج مزيج موسيقي متقن. يؤدي صوتها الرائع ما تبقى من المهمة لتعطينا لوحة غنائية كاملة الأوصاف، فتستهوي قلوب المتلقين وتجذبهم لما تحمله من جمال وسهولة ممتنعة؛ فقد لاقت أحد فيديوهاتها على اليوتيوب ما يقارب المليون مشاهدة في أقل من أسبوع.

كان اختيارها لأغنية “فيروز” “كيفك إنت” ودمجها مع أغنية المغنية أديل”Hello”  أكثر من موفق؛ إذ عزت سبب الاختيار هذا للتشابه الكبير والتقارب بين كلمات وأحاسيس كل من الأغنيتين، وكان أدائها الرائع هو السبب الوحيد وراء نسبة المشاهدات للأغنية التي تعدت الخمس ملايين مشاهدة.

ولم تقف الجميلة خرمان عند هذا النجاح فحسب؛ فقد صرخ إحساسها وصدح صوتها بفيديو جديد “أخيرا قالها و despacito” وقد كان دمجا رائعا يصور الجمال والإحساس بكل معانيه.

كان ظهور نويل الأول على خشبة المسرح، وهي بعمرال 10 سنوات، حينما شاركت في مهرجان الأغنية العربية في حيفا، وحازت على المركز الأول. وكانت أول انطلاقة لنويل في أغنية بعنوان ” أمي “.

تتقن نويل الغناء الأوبرالي والكلاسيكي بجداره عالية، كما تطمح للوصول إلى العالمية ومن ناحيتنا فنحن نتمنى لها ذلك بكل حب.

نترككم مع فيديو رائع لنويل خرمان ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق