مصر
البركة فيناالتعليم المبتكربالتعليم أستمر#تعليم @arلمحة عن ...

كيف يعيش مواطنو مبادرة وادي المشمش عالمهم الإيجابي الموازي ؟

“الجامعة مش كفاية آ بشمهندس” “الجامعة مش كفاية آ صيادلة”  “متستناش الوظيفة” “ملكش حجّة” “عافر هتوصل” “خليّك موازي”، بهذه اللغة يتحدث مواطنو وادي المشمش عبر مجتمعهم الذي لا ينتمي إليه سوى الإيجابيون، المتفائلون، وأصحاب فكرة بناء المستقبل رغم أي تحدّي، لغة تعتاد سماعها إذا دخلت عالمهم الموازي وتصفّحت موقعهم الإلكتروني الذي سيُقدم لك نماذج وحلول وخطوات لمشاكل قد تواجهك في الحياة، وتخصصات من مختلف الميادين تحت مظلة واحدة أطلقوا عليها مسمى #عالم_موازي.

عبر موقع وادي المشمش، المبادرة التي بدأها خريج كلية العلوم محمد ناجي من مصر في العام 2014 ونمَت بمساعدة زملائه والعمل الدؤوب الذي جدّوا عليه، يتم تقديم نموذج فكرة عالم موازي للمجتمع السلبي والمُحبط واليائس، ويسير إلى جانبه بخطى تقديم الحلول البديلة لمشاكله في مجالات متعددة كالتعليم والبطالة والاقتصاد والطاقة، والسير به ثانية نحو نهوض مستمر.

قدّم وادي المشمش منذ انطلاقته العديد من الحملات والمبادرات : “زود عمرك، ليه الرّف، الجامعة مش كفاية، إياك تيأس، خليك موازي، ملكش حجة” قدموا من خلالها رؤيتهم وخبراتهم حول مواضيع مختلفة، حضرها أعداد كبيرة من الشباب، وعبر منصتهم الالكترونية ينشرون بشكل دوري ونشيط مقالات باللغة العاميّة المُبسطة حول مبادرات شبابية ومبدعين في مجالات متخصصة، وعن تطوير الذات وتعلم مهارات واكتساب خبرات جديدة، ومواضيع أخرى تتحدث عن تصميم المواقع وتطويرها، كما وطريقة البحث عن عمل حُر عبر الانترنت، وغير ذلك الكثير.

ليه وادي المشمش ؟! هو السؤال الذي طرحوه في بداية انطلاقتهم، وهم يجيبون عليه كل يوم : “عشان حضارة الـ 7000 سنة مش كفاية.. وأن وادي المشمش أكبر من مقر، مؤسسة، وهو مجتمع فعلي بسلوكيات تُساعد على بناء حضارة جديدة”.

 

هل ستنتمي لهذا العالم الموازي؟ قم بزيارة مبادرة وادي المشمش من هنا وأخبرنا عن رأيك بها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق